مليون

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث
AussieMillionTract.jpg

مليون ويسمى باللغة المصرية الأرنب ويقسمه التجار النصابون الى نصف ارنب اي نصف مليون جنيه اما ورك الأرنب فهو المائة الف جنيه اما الأستك فهو الألف جنيه , بدأ المليون حياته كقاطع صخر يعمل في مشروع هرم خوفو للفرعون حسني مبارك وكان إسمه آنذاك صفر بن مذبهل حيث تم العثور على لوحات جدارية في دكان مقابل شارع الهرم وفيه يظهر المواطن صفر وهو يشير بأصبعه الوسطى الى زملائه , يعتقد بعض علماء المومياء ان تلك اللوحة و تلك الإشارة بالاصبع الوسطى كانت تعني البعبوص , والبعبوص لغة عالمية تعرفها كل شعوب الأرض وتتعاطى بها كل الامم مع اختلافات بسيطة في حركة الاصبع وفي اتجاهاته وأحيانا في الاصبع ذاته الذي يستخدم لاداء هذه الحركات التي توحي بأشارات جنسية بذيئة تعارفت كل أمم الارض على معانيها فالامريكيون يستخدمون السبابة للقيام بالحركة في حين يفضل العرب الوسطى وقد اخبرني طبيب فيتنامي ان شعوب شرق اسيا تستخدم الابهام للقيام بفعل البعبصة وهو على ما قيل لي الاصبع ذاته الذي يستخدمه أطباء المسالك البولية في تدليك غدة البروستات . لكن الأبحاث الجديدة اثبتت بأن المواطن المصري صفر بن مذبهل لم يكن يعني البعبصة وإنما و بكل بساطة كان يقول لزملائه لقد تلقيت ترقية من وزيرة الشؤون الأهرامية و أصبح اسمي الأن واحد بن مذبهل .

[عدل] الطريق نحو المليون

دارت الأيام وحدثت النكسة بعد حرب الأيام الستة وشوهد المواطن واحد بن مذبهل يلوح بعلامة النصر مستخدما السبابة و الوسطى ولكن الرجل الغلبان لم يكن يعني بأي شكل من الأشكال ان يلوح بعلامة النصر و إنما كان يريد ان يقول بأنه و بعد 7000 سنة من العمل كموظف حكومي و التمرغ في تراب الميري تم ترقيته الى الرقم 2 . بعد سياسة الإنفتاح و إنتشار القطاع الخاص قفز المواطن 2 قفزات خيالية وفي غضون شهرين أصبح إسمه مليون . تدريجيا وفي ضل سياسة الإنفتاح تم إطلاق تسمية الأرنب على السيد مليون , هناك تضارب في الآراء حول سبب تسمية المليون بالأرنب فهناك إختلاف كبير بين المليون و الأرنب .

الأرانب أكثر الحيوانات خضوعا واستسلاما لقدرها وظروفها ، فالأرنب لا يثور مطلقا مهما تعرض إلى الأذي ، وهو يعيش ويموت فى أقفاص مغلقة لكنه لا يضيق بالسجن لأنه ببساطة لا يعرف معنى الحرية وبالتالى لا يتوق اليها أبدا، و الأرانب تنتقل من يد إلى يد بكل سهولة ، فيكفى أن تمسك الأرنب من ظهره حتى ينقاد إليك تماما دون أى اعتراض ، إن احتياجات الأرنب فى حياته لا تزيد على ثلاثة أشياء : ركن آمن ينام فيه وطعام يشبع جوعه وأنثى يضاجعها وحتى هذه الطلبات البسيطة إذا لم تتوفر فان الأرنب يتألم من الحرمان وقد يمرض ويموت لكنه لا يتمرد على وضعه أبدا الإذعان الكامل ، إذن ، هو القاعدة فى سلوك الأرانب .

اننا في اللاموسوعة نطالب برفع الظلم عن الأرنب ونطالب المطبلين و المهللين و المصفقين لدكتاتورية حسني مبارك الذي يستعمل تهديد التطرف الإسلامى من أجل الإبقاء على شعبه فى الأسفل بينما يبقى هو فى القمة ان يعيدوا النظر في تلك التسمية فلا أرانب إلا سواهم , سامعيني يابتوع الإذعان الكامل .

[عدل] مصدر

  • د. علاء الاسواني , رسالة الى حسني مبارك .

RapidShare Daleelindex

أدوات شخصية
بلغات أخرى