لاكتاب:حديث المساء في في أسماء فروج النساء

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث

الباب التاسع من كتاب الروض العاطر في نزهة الخاطر , في أسماء فروج النساء

اعلم يرحمك الله إن لفروج النساء أسماء كثيرة فمنها:

الكس، التبنة، الطبون، الحر، الفرج ، أبو طرطور، الشق، الزرزور، العص، الغلمون، الثقيل، الدكاك، السكوتي، القنفود، أبو خشيم، النفاخ، الحسن، الطلاب، البشيع، الفشفاش، المقعور، أبو بلعوم، العريض، الواسع، أبو جبة، المودي، الهزاز، الغربال، أبو عنكرة، أبو شفرين، المقابل، الملقي، المسبول، المغيب، المعبن، العضاض، المغمور، المصفح، الناوي، الصبار، وغير ذلك. فأما الفرج سمي بذلك الاسم لانحلاله وسيل يطلق على المرأة والرجال قال الله تعالى والحافظين فروجهم والحافظات والفرج هو الشق.

وإما الكس فيسمي به فرج المرأة الشابة من النساء، ومن المنعم الملحم، والقلمون للصبية الغليظة الفرج، والعص يطلق على كل فرج، والزرزور للصغيرة جداً وقيل للمرأة المريضة، والشق للمرأة الرقيقة، وأبو طرطور هو الذي له طربوشه كالديك وأبو حشيوم هو الفرج الذي يبقى فيه ضربة اللسان القنفود للعجوز الكبيرة إذا كان مشعوراو السكوتى لقله كلامه، والدكاك لتدكيكه على الاير إذا دخله تنفس، والثقيل هو الذي يثقل على خاطره فلو دخلتة ايور جمله الرجال لما أهمه ذلك ولو أصاب لزاد فيكون الاير في الهرب وهو وراءه الطلب فلو لم يثقل عليه ما هرب منه، والفشفاش هو الذي يطلق على بعض النساء دون بعض لان بعضهن إذا بالت يسمع له تفشفيش كثير، والبشيع والحسن معناهما واحد لأنهما احسن ما تنظر في النساء وابشع ما تنظر في بعضهن
أدوات شخصية