رونالدينيو

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث
رونالدينو
Ronaldinho
بطاقة شخصية
الأسم الكامل رونالدينو عبدالله صالح
الدولة Flag of yemen اليمن
مكان الاقامة البرازيل
سنة الولادة 1980
النادي الحالي نادي الحوثيين
مسيرة كروية
النادي نادي القات اليمني
عام البداية مع المنتخب 1999
الالقاب الفردية اللاعب اللاما, صانع وحدة شطري اليمن السعودي و الشيوعي

رونالدينيو من أبرز تجار القات اليمني حصل على جائزة التاجر اليمني السعيد عامي 2004 و 2005 تم إعتباره من قبل المعلق الرياضي محمد سعيد الصحاف من العلوج اللذين وقفوا بجانب اسرائيل في ضل الهجمات المتكررة من حزب الله الرافضي . فاز رونالدينو بانتخابات الرئاسة اليمنية كمرشح المؤتمر الشعبي العام وأكد رونالدينو في كلمة ألقاها على تنفيذ برنامجه الانتخابي بوضع برامج تفصيلية للبرنامج وإجراء تغييرات على ضوء تقييم أداء أجهزة الدولة بما يطهرها من الفساد والفاسدين ومكافحة الفقر وإيجاد فرص عمل للعاطلين . قام رونالدينو بتعيين نجله الأكبر العقيد الركن أحمد قائداً لقوات الحرس الجمهوري . وجاء القرار بعد عامين من تكليف صالح نجله الأكبر القيام بأعمال قائد الحرس الجمهوري ، وهي القوات التي تتولى أمن الرئيس اليمني .

في عام 2002 حصل مع رونالدينو أحداث ربانية عظيمة وكبيرة حيث إنتقل رونالدينو من الشيوعية الى إبلاغ الناس‏‏ إن الإنترنت والاتصالات لم تأت هباء وإنما لحكمة إلهية لو يدرك الناس ذلك أنها ليست مجرد شركات يابانية أو فرنسية وإنما لحكمة‏ يعلمها سبحانه و تعالى . نموذج العقيد رونالدينو موجود في كل عاصمة عربية يحكمها ديكتاتور, ويبدو ان سقوط صدام حسين لم يغير في فلسفة هؤلاء الحكام الامنية التي تقوم على تسليم الامن والحرس الجمهوري للابناء والاقارب . لقد سلم صدام حسين قيادة الحرس الجمهوري الى ابنه قصي صدام حسين مع ان قصي لم يطلق في حياته فشكة واحدة وكان من الطبيعي ان يهرب جنرالات الحرس الجمهوري من المواجهة وان يسلموا بغداد دون قتال , لان قائدهم قصي ليس قدوة ولم يكن كذلك في اية معركة عسكرية خاضوها.

في ليبيا ايضا, سلم معمر القذافي قيادة الحرس الجمهوري لابنه العقيد الساعدي القذافي , وهذا ايضا لا علاقة له بالنزال والنطاع وحياة العساكر لانه مشغول برحلات مكوكية يقوم بها الى اوروبا والى فنادق متروبوليتان في بريطانيا للاشراف على امورها المالية بعد ان اشتراها القذافي باموال الشعب الليبي وسجلها باسمه وباسماء اولاده وبناته وبخاصة ابنته الامورة عائشة التي تحمل درجة دكتوراة في القانون , القانون الفرنسي طبعا لانه لا يوجد في ليبيا قانون غير قانون الكتاب الاخضر. الامر لا يقتصر على الجمهوريات الديكتاتورية وانما تعداها الى الملكيات والمشيخات العربية , فملك الاردن سلم قيادة الحرس الملكي لاخيه العقيد علي , والشيخ زايد سلم قيادة الحرس الاميري لابنه وهلم جرا.

أدوات شخصية