رجب طيب أردوغان

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث
Erdogan

أردوغان سياسي عثماني طلع من مولد الربيع العربي بلا حمـّص ، خرج صفر اليدين كما يبدو ومن دون أية أرباح من بازار الربيع و”الصفقة” . لو حاولنا تعداد خسارات أردوغان لوجدنا هائلة بالجملة والمفرق أفقياً وعامودياً بالطول وبالعرض فلا هو طال عنب الشام ولا بلح اليمن. وبخروجه من الشرق الأوسط نهائياً، سيتعذر عليه تماماً دخول واقتحام أسوار الباب العالي الأوروبي ، التي أصبحت أعلى بكثير من قامة الرجل السياسية ولن يستطيع زحزحتها بعد اليوم واقتحامها بثقله السياسي والمعنوي شبه المعدوم تماما المتواضع والضئيل .

كانت طريقة تعمل أردوغان التعسفية والقمعية مع المحتجين الأتراك سبباً آخر في زيادة معاناته وتآكل هيبته وفقدانه للكثير من شعبيته ورصيده في الشارع التركي ، والإساءة لسمعة تركيا التي كانت تتشكل وعلى نحو مضطرد كواحدة من أشد الأنظمة دكتاتورية في المنطقة وصدور تقارير تؤكد أنها الأسوأ في معاملة الصحفيين والتضييق على حرية الإعلام. اندفع أردوغان حتى النهاية في مشروع الربيع العربي ووضع كل بيوضه فيه ، وقد كانت حسرته الكبرى على عدم توجيه ضربة أمريكية لسوريا ، تعبيراً عن حجم ذاك الاندفاع و”الأمل” الذي تلاشى اليوم وما يزيد في ورطة ومأزق أردوغان ويعمقها احتضانه لما يسمى بالمعارضة السورية التي أصبحت بلا أي أفق واضح مع التسوية السياسية والمقايضات ودفع الفواتير وفتح الدفاتر وكشف الحسابات .

أردوغان فقد نفوذه تماماً فيما يسمى بالشرق الأوسط بعد أن وصل إلى قمة تألقه السياسي فيه في العام 2011 معولاً، حينها التعويض عن خسارة الورقة الأوروبية ، حلمه الأثير، إثر محاولات تركيا الفاشلة للانضمام لهذه المجموعة الاقتصادية-السياسية العملاقة. بالتوازي مع ذلك، وناهيك عن الحلف الرخو والهش والمـُضِر مع قطر وانفجار الورقة “العلوية” في وجهه ، وعودة السخونة والغليان للملف الكردي وعدم وفائه بالتزاماته وتعهداته للأكراد بمنحهم كامل حقوقهم السياسية ، فهناك العلاقة التي تبخرت كلياً مع الجارة سوريا والتي تعتبر رئة تركياً وممرها الإجباري للإقليم بعد لعبه رأس حربة العدوان عليها تماماً مع خسارة العراق بنفس الطريقة جراء مواقف أردوغان التصعيدية ضد هذا الجار الجنوبي وتدخله السافر في شأنه الداخلي، ضارباً عرض الحائط بعلاقات حسن الجوار مع الجميع ، ولن ننسى العلاقة المتوترة مع قبرص، وأرمينيا التي وصل الأمر به حد إرغام إحدى طائراتها على الهبوط للتفتيش في تركيا ، فقد كانت خسارة محمد مرسي على الصعيد الاستراتيجي الضربة القاضية التي أطاحت وقوضت قوة ونفوذ أردوغان وما جرى من مهاترات وعملية سحب السفراء التي رافقت تأزم وانهيار العلاقات التي كانت “ذهبية” ومميزة حتى وقت قريب ، بالتزامن مع تراجع علاقاته مع السعودية والإمارات إلى الحضيض أرجأت بموجبه، هذه الأخيرة، استثمارات في تركيا بقيمة اثني عشر مليار دولار .

[عدل] أس - 400 ترايمف

S400

كان حافظ الأسد على مدى عقود ما بعد هزيمة 67 و في كل لقاء مع الزعماء السوفييت يلح على حصول سوريا على منظومة اس-300 الصاروخية ولكنه لم يجد آذانا صاغية من الحليف السوفياتي . مع مطلع الألفية الثالثة، دخلت روسيا حقبة بوتين الذي أعاد الى رأس النسر في الشعار الروسي التفاتته نحو الشرق الأوسط. وعادت الحياة إلى صادرات الأسلحة الروسية لسوريا.وحين حلقت الطائرات الاسرائيلية فوق قصر بشار الاسد، اعلن بوتين، ان موسكو ستزود دمشق بالمنظومة المتطورة ذات المدى في الرصد والدفاع يصل الى 300 كيلومتر كي لا تحلق طائرات تل أبيب ثانية فوق القصر الرئاسي السوري هكذا صرح حينها بوتين.

لكن تل أبيب ، استنفرت كل قواها للتشويش على الصفقة،وتدخل حماة إسرائيل في واشنطن لاجهاضها. وباتت زيارة كبار المسؤولين في الدولة العبرية إلى موسكو تتم في غالبيتها تحت عنوان منع وصول اس- 300 إلى السوريين. وجاء حادث إسقاط طائرة سو-24 الروسية بصواريخ الأتراك في نوفمبر 2015 ، لينفض الغبار عن مشروع كانت موسكو وضعته على الرفوف العالية ، وتجده اليوم ضرورة حتمية للدفاع عن القوات الروسية المرابطة في الأراضي السورية.

لعل اسرائيل هذه المرة لن ترفع عقيرتها بالعواء . فالروس أدرى بمصالحهم ، وبدلا من اس-300 التي حلم بها الأسد الأب ، صار لدى بشار اس-400 الأكثر تطورا والتي يصل مداها الى عمق إسرائيل. من غير المحتمل أن رجب طيب أردوغان كان يتوقع تطورا نوعيا سيطرأ على تسليح سوريا ، حين أمر طياريه بملاحقة القاذفة الروسية وإسقاطها! . في 26 نوفمبر 2015 أكد مسؤول أمريكي كبير ، بأن إعلان روسيا نيتها نشر صواريخ مضادة للطائرات متطورة جداً في قاعدة حميميم في سوريا يثير "قلقاً جدياً" لدى العسكريين الأمريكيين. وأعلن وزير الدفاع الروسي نشر صواريخ مضادة للطائرات من طراز س-400 في القاعدة الروسية في سوريا، ما يتكامل مع إرسال الطراد قاذف الصواريخ "موسكو" إلى السواحل السورية. ويصل مدى هذه الصواريخ إلى 400 كلم، ويمثل تهديداً حتمياً لطائرات التحالف بقيادة الولايات المتحدة. وقال المسؤول الأمريكي ، الذي فضل عدم الكشف عن هويته ، إن "الأمر يتعلق بنظام سلاح حديث يمثل تهديداً كبيراً على الجميع".

[عدل] نهاية الحيوان اردوغان

مكتوب على جبين الانسان والحيوان في حالة اردوغان كل نصيبه من الزمان. وورد في الاثر ان اروغان في خطر اذا جرب حظه العاثر وضرب السوخوي 34 ظنا منه انها السوخوي 24. فسوف يلقى من الروس هذا العام مايفعله الامريكان بالتركي كل عام ويحل عليه الغضب والانتقام وتتمزق بلاده الى اقسام ويصبح عبرة للانام. ولن تنفعه موزة ولاابنها عقل الجوزة وسوف تغدر به السعودية والغدر شيمة الاعراب الازلية.

أدوات شخصية
بلغات أخرى