القات

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث
Qat.jpg

القات القات هو مادة مفيدة وممتازة للجسم هو احد عناصر الجدول الدوري حيث يقع في الدورة الخامسة المحموعة التاسعة وهو أحد عناصر التقدم والازدهار والنماء في اليمن، ولا أمل لتطور وتقدم وتنمية اليمن طالما ظلت شجرة القات باقية فيه تستنزف العقول والأوقات والثروات ، القات هي شجرة تنمو فى جنوب شرق أفريقيا وجنوب الجزيرة العربية , يحتوي على مادة منبهة تسمى الكاثين وهي مشابهة لمركبات الأمفيتامين المنبهة وهو ما يجعل اليمنيين ينجذبون لهذه الشجرة خاصة العاملين منهم لكي تعينهم على مواصلة العمل في الفترات المسائية . القات هو سر تخلف وبقاء اليمن خارج العصر والتاريخ وهو ذو مفعول منشط للجهاز العصبى ويتم تعاطيه بعدة طرق وأكثرها شيوعاً مضغ أوراقه وبلع المواد المستحلبة وهو ما يسمى بالتخزين وعادة ما يصاحب المضع الإحساس بالذكاء والعطش مما يتطلب تناول بعض السوائل كالماء أو الشاى أو المشروبات وخاصة الفودكا الغازية ، وتستمر جلسات التخزين فترات طويلة من الوقت [١].

[عدل] القات والإقتصاد

كشفت دراسة أعدتها وزارة الزراعة اليمنية أن القات يساهم بنحو 33% من الناتج الزراعي وهو يساوي قرابة 54 % من مساهمة النفط. وأوضحت الدراسة التي تناولت الاقتصاد اليمني خلال 30 سنة , أن المساحة الإجمالية التي تزرع بالقات تضاعفت 13 مرة من 8 آلاف هكتار عام 1997، إلى 103 آلاف هكتار عام 2000 ، فيما تضاعفت مساحة زراعة البن 5 مرات و العنب مرتين [٢].

هذه الشجرة هي سبب افلاس كل مواطن يتعاطها والمستفيد الاول هو صاحب المزرعة وعادة ما يكون احد المسؤولين في الدولة . اخواننا اليمنيون رغم انتشار الفقر فيهم ما زالو يصرون على تناول القات رغم تكاليفه المرتفعة مع مرور الأيام تحول تناول القات الى غاية لأجل التناول فقط . القات شجرة ضارة رغم ما يقال عن بعض فوائدها لمرضى السكر . اخواننا اليمنيون ظلمو كثيرا بسبب هذه النبتة من قبل كل العرب الذين يصنفونها على انها نبتة مخدرة نظرا لتخلف وسائل الإعلام اليمنية في توصيل الصورة الصحيحية عن القات الى خارج اليمن وهو الأمر الذي يحتاج البعض لفهم حقيقة القات من منظور علمي فالقات منبه وليس مخدر. كما ان القات احجم تجارة المخدرات في اليمن حيث تعد المخدرات قليله الانتشار والطلب في اليمن وهذه قد تعتبر احد الاسباب المفيده للقات مقارنتا بالاضرار التي لاتعد ولا تحصى كما يقولون ان القات يساعد على زياده الرغبه الجنسيه ولكن ثبت العكس علميا

[عدل] تصدير القات

أفاد تحقيق صحفي نشر في مجلة فوكوس الألمانية ، أن أرباح التجار من بيع مادة القات في ألمانيا وصلت في عام 2006 إلى 2.5 مليون يورو . وأشار التحقيق إلى أن ظاهرة مضغ القات في ألمانيا آخذة في الانتشار بشكل متزايد في الآونة الأخيرة . بالرغم من ان القات هي مشكلة أقليمية لعدم صلاحية أوراقه للتهريب أو التصدير من مناطق الانتاج إلى مناطق اخرى فأوراقه لا تمضغ الا طازجة واذا ذبلت فأنها تفقد مفعولهاإلا ان هناك ظاهرة جديدة لفتت الانتباة بالنسبة للقات حيث انه أخذ طريقه مهربا من سويسرا وهولندا حيث ينقل مبردا إلى تلك الدول الأمر الذي يجعله يصل طازجا وهنا يمكن تعاطيه .

فشلت مساعي الحكومة اليمنية في تقليص عادة مضغ القات المتأصلة التي يمارسها قرابة 90% من الرجال وسط تزايد أعداد مستخدميها من النساء والأطفال ، وفق إحصائية للبنك الدولي . تستهلك زراعة القات في إقليم صنعاء وحده ثلاثة أمثال المياه المخصصة لاستهلاك السكان وباءت عدة قرارات حكومية أصدرت بين عامي 1972 و 1976 تمنع زراعة القات أو تعاطيه بالفشل نظراً لعدم وجود آلية فعالة لتنفيذها [٣].

[عدل] انواع القات

توجد عدة انواع من القات كالمراني ، والشامي ، وأبو كلاب ، وبقمة ، وشماخ ، وأبو جفرة , إلا أن الأكثر شهرة والأفضل نوعية هو الفقاري وهو مثير جنسياً خصوصاً عندما يكون طازجاً , ويعتبر من أغلى أنواع القات ، إذ يصل سعر القرف منه خارج مناطق زراعته إلى ألف ريال ، ويشير إلى أن القرف يحتوي على لفافتين من هذه النبتة بحجم ربطة البقدونس . ويصطلح متعاطو القات في اليمن والمناطق الحدودية السعودية على تسمية جلسة القات للرجال بالمقيل , ولا يقتصر تخزين القات على الفئة الذكورية فالنساء لهن نصيب أيضاًو لاننسى الاطفال ايضا فاهم نصيب الاسد ايضا وربما غرر بهم ، وتأخذ جلساتهن لهذا الغرض مسمى التفريطة [٤].

[عدل] المصادر


Arabic food.jpg
المطبخ العربي
شيخ محشي | خميعة | سيارة مفخخة | الدولمة | فودكا البركة | الباذنجان | طبق بوخنونة | القات | بابا غنوج | منسف | ماكدونالدز | -- | الخيار
أدوات شخصية