البرمجة اللغوية العصبية

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث
الان-في-تركيا1

إعلان يظهر فيه حمزة الحمزاوي مع بوز "أريدك أنت", حسبي الله و نعم الوكيل, كمان لاحقنا على تركيا

البرمجة اللغوية العصبية هي أحد العلوم الرائعة و الفذة , المليئة بالعلم المثبت و البراهين العلمية المتقنة الموثقة التي يعترف عليها كبار علماء الغرب . و سبحان الله نرى رواجاً عجيباً لها عند طبقة العباقرة من المجتمعات النامية و المنحطة و العربية و العالم الثالث. ولدت البرمجة اللغوية العصبية في حي فقير , و كانت متواجدة طوال بدء الإنسان , فهي ولدت مع الإنسان و كان يمارسها عمر بن الخطاب في صدر الإسلام , حتى أتى العالم الغربي و المستشرق روبرت كينغدنع بسرقتها و تطويرها إلى ما هي عليه اليوم. تعتمد البرمجة اللغوية العصبية على العلم الصرف , و الدليل البحت , و القول الفصل , و ما هو بالهزل , لا تقترب من العلم الزائف أبداً , و لا يوجد فيها خداع و ضحك على العقول , يكفي أنها متوافرة بكثرة في الوطن العربي , و هذا دليل كافٍ على "علميتها" القوية. تقوم البرمجة اللغوية العصبية على:

  • بناء الثقة بالذات عن طريق جعلك تشعر بأنك شغله كبيرة أو عن طريق الإكثار من قراءة القرآن و ذكر الله.
  • تقليل التوتر عن طريق تمارين التنفس.
  • فن الإصغاء
  • فن الكلام
  • فن التعامل مع الآخرين
  • فن التعامل مع السمنة
  • فن التعامل مع البخل
  • تُدربك على القدرة على الاستيقاظ باكراً بدون منبه , و ذلك عن طريق تكرار الجملة التالية قبل النوم "أنا حأوم الساعة سبعة الصبح..أنا حأوم الساعة سبعة الصبح..أنا حأوم الساعة سبعة الصبح..أنا حأوم الساعة سبعة الصبح.." و إن قلتها و لم تستيقظ الساعة 7 الصبح, فاعلم أنك ارتكبت خطأ في لفظ الكلمة أو ما بعرف , المهم الحق عليك و ليس على هذه الطريقة الرائعة.

[عدل] مشاهيرها و روداها في الوطن العربي

1690243 680525665332916 854830943 n

حمزة الحمزاوي مع كبير العلماء في العرب و الغرب الدكتور المتألق زغلول النجار

عُرفت هذه البقعة الرائعة من العالم بشغفها للعلم و ابتعادها عن الجهل , و طلبها للحقيقة, و كانت البرمجة اللغوية العصبية على رأس هذه العلوم , و رأينا عدة رواد مشهورين لها, نذكر منهم:

  • عمر بن الخطاب : و قصته في جابر بن القحقوان معروفة .
  • ابراهيم الفقي : المشهور بمنهجية الاستيقاظ باكراً المذكورة أعلاه , لديه العديد من الكتب التي تُغرق المكتبات العربية , نذكر بعضها: غيّر حياتك في ثلاثين يوماً , المفاتيح العشرة للنجاح , كيف تكون نجماً اجتماعياً.
  • المدرب حمزة الحمزاوي : مخترع علم الأموكواوا , و هو علم قائم على البحث عن كلمات قابلة للعكس و إن قلبتها تعطي معنى , و من ثم اكتشاف الحكمة الإلهية و الطاقة الهائلة في الكلمات في اللغة العربية الرائعة (يلعن أبو لغات الغرب الكافر, لغتنا العربية شاملة يا حمقى), مثال: كلمة أم , إن قلبتها تصبح ماء , فيا سبحان الله, حكمة إلهية فظيعة ! هناك طاقة كامنة فجّرناها عند اكتشافنا لهذه الحكمة. و يلاحظ مراقبون ارتباط البرمجة اللغوية العصبية مع الاعجاز العلمي في القرآن الكريم, و ميول أغلب المبرمجين اللغويين العصبيين إلى التدين الإسلامي , يا لها من صدفة!
  • الأستاذ الشيخ سائر الشبعان : و هو شيخ معروف و محترم في مدينة حمص السورية, و قائد الجبهة الوطنية البرمجية اللغوية العصبية لحماية المستهلك الموحد و الدفاع عنه. رافع لواء الجبهة في حمص. يعمل شيخ أيام الجمع, و مدرب دولي في الأيام الأخرى. معروف بمنهجية "درب نفسك بنفسك" , "تحفيز الذات" , و "اكتب سيناريو حياتك".

[عدل] إنجازاتها

[عدل] على الصعيد المحلي

Fiqislide

الدكتور ابراهيم الفقي في حالة تفكير عميق و وضعية "صورني و أنا ماني منتبه و عامل حالي عم فكر"

  • الإصلاح الاجتماعي عن طريق التركيز على تحويل الناس من الإدمان على المخدرات إلى الإدمان على الأوعاظ البرمجو-لغوو-عصبية و أحياناً الأوعاظ الإسلامو-برمجو-لغوو-عصبية , و هي الإصدار المميز من البرمجو-لغوو-عصبية.
  • رفع مستويات الذكاء في طبقة المثقفين الشباب العرب , و شاهدنا ذلك و لا نزال نشاهده أمام أعيننا , إذ أن الشباب العربي هو موسوعات علمية ماشية على قدمين , و على درجة عالية من الوعي التي سبقت عصره, كل هذا ساهمت به البرمجة اللغوية العصبية.
  • ربط الهوة الحاصلة بين علم الللغويات و الاعجاز العلمي , حيث أن نعوم تشومسكي , و هو عالم لغويات و مستشرق غربي ماسوني , اكتشف أشياء وجدناها موجودة في قرآننا منذ خمسة عشر قرناً , و قد انتحر نعوم تشومسكي اليهودي بعد علمه بالأمر.
  • رفع ثقة العرب بأنفسهم, و تبيان إشراقهم و عبقريتهم العالمية.
  • انخفاض عدد المتأخرين عن العمل بسبب منهجية الاستيقاظ المبكر التي اخترعها العالم الكبير ابراهيم الفقي.
  • انخفاض عدد القارئين للكتب الفلسفية و العلمية التي أثبتت فشلها, و توجه التركيز إلى العلم الحقيقي المتمثل بالبرمجة اللغوية العصبية و علم الطاقات السبع و الشاكرا و طرق الاسترخاء و الترويح عن النفس و اليوغا , و باقي الكتب التي تعد و توهم القطيع بالراحة و الثقة.
  • اقتراب العرب من تحرير فلسطين حيث أن البرمجة اللغوية العصبية اقنعتهم بأن استمرار التفكير بالشيء حتما سيجعله حاصلا، المشكلة هي فقط انتهاء العرب من الأفكار الأهم من فلسطين كالصراع السني الشيعي و الكلاسيكو الاسباني وآخر ألبومات الفنانة القديرة أم الهيف .

[عدل] على الصعيد العالمي

  • كانت البرمجة اللغوية العصبية من رواد العلوم التي سخرت من الغرب الكافر على انحطاطه و جهله.
  • كشف حقائق انتحار الغربيين بسبب ضعف إيمانهم و ثقتهم بالذات.
  • زيادة المساهمة العربية في أوراق البحث العلمي العالمية, و ذلك بفتح تجارة جديدة جذبت العديد من عمليات بيع و شراء العقول العربية, و هي تجارة البرمجة اللغوية العصبية.
  • رفع تصنيف المحتوى العلمي العربي إلى الأعلى على مستوى العالم.
  • تراجع الغرب الكافر إلى الحضيض و القاع على حساب تقدم العرب بعلومهم الرائعة.
  • جعلت الغرب لا يضحكون علينا بعد اليوم.

[عدل] مواضيع ذات صلة

أدوات شخصية
بلغات أخرى