الإتجاه المعاكس

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث



Crash merge أحداث هذه المقالة هي أحداث جارية , ولكن بالرغم من هذا , المعلومات المذكورة سوف لن تتغير لعشرات السنين
Faisal uday
القاسم في إتجاه غير معاكس مع عدي صدام حسين

الإتجاه المعاكس برنامج تبثه محطة الجزيرة ويقدمه فيصل القاسم وفيما يلي نص الحلقة التي أذيعت قبل دقيقتين , فيصل القاسم : تحية طيبة مشاهدي الكرام ، الى متى السكوت على ازدواجية المواقف القطرية ؟ يقول احد المواطنين ، أليس من السخف الشديد استقبال شيمون بيرز في الدوحة والمسجد الاقصى في فلسطين يتعرض الى الهدم والردم ؟ هل يعقل ان تقوم الشيخة موزة بنت ناصرعقيلة امير قطر بتقديم دعوة خاصة الى شيمون بيرز بأسم مؤسسة التربية والعلوم ؟ لماذا اختيار الطلبة في سلك التربية بالتحديد للقاء شيمون بيرز والاستماع اليه ولمحاضراته ؟ .أليس حرياً بنا ان نتساءل لما لاتستقبل قطر تشافيز بدل بيرز ؟ هل يعقل ان تكون اكبر قاعدة عسكرية امريكية في اصغر دولة عربية ؟ يتساءل ضيفنا , هل يعقل لدولة صغيرة لايتعدى حجمها طابع بريدي ولا تكاد ترى بالعين المجردة على الخارطة ، ان تخرج عن الاجماع العربي وتطبع مع اسرائيل على كيفها ؟ ما الذي يدفع دولة قطر للتطبيع وليس لها حدود ولا معاهدات سلام مع اسرائيل ولا من يحزنون ؟ يتساءل أحدهم .

لكن في المقابل ، لماذا كل هذا التهجم على دولة قطر الصغيرة بحجمها والكبيرة بأفعالها ؟ الى متى هذا التحجر في العقل العربي ؟ ماذا جنت الشعوب العربية من حروبها مع اسرائيل سوى الخسائر والهزائم ؟ يتساءل أحدهم ، الم تكن قطر هي صاحبة اول مشروع اعلامي فضائي حر ؟ اليست الجزيرة القناة القطرية هي وليس غيرها من تبث خطابات الشيخ المجاهد اسامة بن لادن ؟ أليست الجزيرة القناة العربية الوحيدة لها موظفين من المجاهدين خلف قضبان غوانتنانمو وسجون اسبانيا ؟ أليست الجزيرة من تدافع وتدعم وتنظر للمقاومة العراقية دون كلل او ملل ؟ يتساءل ضيفنا الاخر ألم تحافظ الجزيرة على ثوابت الامة ورموزها ؟ وهي لا تزال تطلق على صدام حسين لقب الرئيس العراقي حتى بعد اعدامه ؟ أليست الجزيرة هي المفضلة لدى زعيم المقاومة اللبنانية السيد حسن نصر الله ؟ أليست قطر من تدعم الجزيرة وتمولها ؟ يتساءل اخر هل يعقل الغاء كل ايجابيات قطر بشخطة قلم ؟ ولما كل هذا البغض والحسد من السياسة الخارجية القطرية الناجحة ؟ أليس لقطر الحق ان تشكل جسراً للمحبة وان تكون صديقة للجميع بما فيهم اسرائيل ؟ لما لا ؟ يتساءل ضيفنا . اعزائي المشاهدين بإمكانكم التصويت على موضوع هذه الحلقة ، هل تؤيد السياسة القطرية وزيارة شمعون بيرز الى دولة قطر ؟ صوت 15454 مشاهد 5.2 بنعم 94.8 بلا ، نبدأ النقاش بعد الفاصل .

  • فاصل اعلاني
Faisal ayad
القاسم مع أياد محي الدين مسؤول المخابرات العراقية السابق في الدوحة

اهلا بكم مرة اخرى مشاهدي الكرام ، نحن لسنا معكم على الهواء مباشرة كما تعتقدون ، كما اننا لسنا معكم في برنامج الاتجاه المعاكس المعروف ، حلقة اليوم ليست الا مجرد حلقة وهمية لم ولن تبث ابداً على الجزيرة القطرية ، كونها قناة غير مستقلة ، وولائها الاول والاخير هو لقطر وحكومة قطر ، بالاضافة لكون الجزيرة غير مستقلة كذلك هي غير محايدة ، وطاقمها من صنف واحد واصحاب اتجاه واحد ، والجميع بدون استثناء من الاخوة والاخوات والرفاق والرفيقات من المذيعين والمذيعات ومقدمي البرامج والمعدين والمصورين والمخرجين في الفريق العامل ، ينتمون الى المدرسة القومية العروبية الجهادية الثوروية . بمناسبة زيارة رئيس الوزراء الاسرائيلي الاسبق السيد شيمون بيرز الى قطر ، ومن ثم زيارته الخاصة جداً وتجوله في اروقة استوديوهات الجزيرة ، نستغل الفرصة لنطرح على القائمين على القناة القطرية بعض الاسئلة بطريقة الاستاذ قاسم نفسها : الى متى السكوت على السياسة الازدواجية لقناة الجزيرة وحاضنتها دولة القطر ؟ الى متى التطبيل والتضليل والهلهلة والولولة؟ الى متى هذا النفاق المكشوف والمفضوح ؟.

الى متى التعرض والتدخل الوقح في الشأن العراقي وإثارة الفتنة الطائفية والعرقية ؟ ولما التدخل في الشأن اللبناني والسوري والليبي والسعودي والتركي والكردي والايراني والكيني والفيتنامي والجامايكي وشؤون الأسكا وهونولولو ؟ ماعدا الشأن القطري ؟ اليس من السخف الشديد ان تتهم الجزيرة الاخرين بالعمالة لاسرائيل والولايات المتحدة ؟ وهي تستقبل السيد شيمون بيرز في قلب قطر ومن قبل كادر الجزيرة من المذيعين المجاهدين والمذيعات الحسناوات المناضلات ؟ ولاتبث الخبر وكأني بها تبث برامجها من كوكب أخر ولا علم لها بالامر ، ألم يكن حريا بالجزيرة والاستاذ فيصل القاسم تخصيص حلقة خاصة من برنامجه الصاخب المشاكس ، لوضع العلاقة القطرية الاسرائيلية المتميزة على طاولة النقاش الساخط الساخن ؟ ويترك فيها العنان لاسئلته ، مهلهلاً كعادته ، الى متى ؟ وأليس ؟ وألم ؟ ولما ؟ ولماذا ؟ وكيف ؟

[عدل] مصادر

  • درويش محمى , الاتجاه المعاكس.

الى متى سيبقى بعض المضرطين يكتبون مقالات خاليه الفكاهه في موسوعه اريد بها الهروب من واقع المواقع السياسيه المحبطه؟ يتسائل مضرط اخر الى متى سيبقى هؤلاء المضرطين المشبعين بثقافة الضراط المستضرط ينكدون علينا المواقع الفكاهيه ؟ اليس هناك مواقع سكس باستطاعتهم التعبير فيها عن ارائهم بحريه ؟ يتسائل السيد حسين ابو فسوه

الى متى سيستمر هؤلاء باستعمال طريقة الولي السفيه ؟ الم يتعلموا في قماقم و كسايس خالاتهم اننا هنا نبحث عن الفكاهه ولا شيء غير الفكاهه؟ يتسائل عباس النتن ابو ريحه

أدوات شخصية