الأردن

من بيضيپيديا

اذهب إلى: تصفح, البحث
الأردن
Jordan
بلاوي و مصائب
العاصمة عمان
إنتقاد العائلة الحاكمة ممنوع
ورطة الملك اقترب أكثر من والده نحو الولايات المتحدة
الملك عبالله القزم و حرمه زانيا العبدالله
جهاز المخابرات الأردني يقومون بالأعمال الشاقة التي تخص CIA
عقوبة الأعدام مطبقة
معلومات عامة
الشحادة و المعونات 3.59 مليارات دولار على مدى الخمس سنوات السابقة
الشعار الرئيسي بلا قدس , بلا بلوط
وحدة البلاد منقسمة بين القبائل المتنفذة وبين الأردنيين من أصل فلسطيني
إخماد الأصوات المعارضة النيابة العامة المدنية والعسكرية

الأردن أو المملكة الأردونية الهاشمية (مقاطعة فلسطينيه) تابعة لاسرائيل من هشم تهشيما فهو مطبوش ، نازل واكل على حساب مصائب الاخرين ومن دون مراعاة لشعورهم . يكاد يتفرد الاردن بميزة عن كل دول المنطقة وهي تأقلمه السريع مع كل المستجدات فهو يتأمر على طول هيك هو , واستفادته من كل التطورات التي تحدث حوله او في الدول الجارة له حتى قال عنه أحد مسؤوليه الكبار اننا بلد يعيش على مصائب الاخرين . ورغم فقر هذا البلد , وعدم توفره على اي مصادر للدخل او ثروات الا انه استطاع البقاء على قيد الحياة, ليس بسبب حكمة من يقوده كما قد يُتصور بل للؤم السياسة الأردنية وانتهازيتها. وافضل مثل يمكن ان يوصف به ساسة الاردن هو الذبابة القذرة, فعلماء الحشرات يؤكدون ان الذبابة حشرة رغم نقلها للميكروبات والسبب في ذلك لانها تلق بقاذوراتها على الاخرين وفي نفس الوقت تعيش على غذائهم . ساسة الاردن ذباب بمعنى الكلمة . فهم وفي الوقت الذي يرسلون لنا بقاذورات الشعب الاردني من مجرمين وقتلة كالارهابي رائد البنا ليفجر نفسه بالعراقيين الابرياء في الحلة وغيرها من المدن , تراهم يعيشون على النفط العراقي والمال الخليجي ويبنون بلدهم الذي وصفه الرحالة بالقول بلد بحره ميت وميناءه عقبة .

الأردن حلقة مركزية في الشبكة العالمية لمراكز الاعتقال السرية التي تُدار بالتنسيق مع وكالات مخابرات أجنبية قي سياق الحرب على الإرهاب . إستنادا الى تقارير منظمة العفو الدولية فإن ما لا يقل عن 10 أشخاص ممن تعرضوا للتعذيب في الأردن هم من ضحايا برنامج نقل وتسليم المعتقلين خارج نطاق القانون بقيادة الولايات المتحدة [١] . يشكل تنامي النفوذ الشيعي و الإيراني في العراق و لبنان مصدر قلق خارجي للمملكة وفي نفس الوقت هناك مصادر قلق داخلية بسبب ان في الاردن اكبر نسبة من الفلسطينيين خارج الاراضي المحتلة ، وهؤلاء غير مرتاحين للتعاون الاردني ـ الاميركي [٢].

يرى محللون من صحيفة لوس أنجلوس تايمز الأميركية ان الملك الأردني عبدالله الثاني قد يلقى المصير شاه إيران لأنه أخفق في حشد الرأي العام ، حيث ينتقده الذين ينحدرون من القبائل التي أتت منها مملكته لعدم التزامه بالعادات القبلية والابتعاد عن مؤيديه [٣] ويرى بعض الخبراء إن الأردن اصبحت من أقرب الحلفاء لواشنطن في جمع المعلومات الاستخبارية ، حيث يأتون بالمرتبة الثانية بعد جهاز المخابرات البريطاني إم 16. يرى البعض ان نسيج الشعب الأردني غير متجانس ممايجعل المصالح الشخصية و العشائرية و العائلية تطغى على المصلحة العامة .

يرى بعض الأردنيين ان العاهل الاردني فشل ذريعا في احتواء تمرد مدينة معان الاردنية في ابريل عام 2002 حيث لجأ الى القوة ولم يلجأ الى كسب الود كما كان يفعل والده [٤] وكانت مدينة معان شهدت عام 1989 احتجاجات عنيفة على قرار رفع اسعار المحروقات ، وكذلك العام 1996 احتجاجاً على رفع اسعار الخبز تطورت تلك الاحتجاجات العنيفة الى القضايا السياسية فخرجت التظاهرات العام 1998 تأييداً للعراق ، لكن المدينة شهدت العام 2002 مواجهات مسلحة بين رجال الامن وافراد من الجماعات السلفية في المدينة التي يقودها محمد احمد الشلبي (ابو سياف)، ما أدى الى وقوع 6 قتلى ، بينهم اثنان من رجال الامن . وحكمت المحكمة العسكرية على قادة الاحتجاجات الذين يزيد عددهم عن 50 شخصاً بالاعدام شنقا[٥]

الأردن بلد يعيش على الشحاذة المساعدات الخارجية ، مشاريع الخصخصة استفاد منها المحتكرون من أبناء الذوات ، وأصبحت هماً على المواطن الذي يعيش على الفتات وبقايا سلة نفايات الحكومة . تركيبة الحكومة الأردنية سواء القديمة أو الجديدة أو التي قبل خمسين سنة مدموغة بنفس الدمغة ، بل وأن أعضاءها يحملون نفس الشكل والمضمون . الفلسطيني يتفاخر على الاردني أنه عمر الأردن و الاردني يمن على الفلسطيني أنه آواه لمّا خسر وطنه . والحقيقة هي أن الأردني أعمى و الفلسطيني مشلول ، و ما لم يستثمرا أنصاف القدرات فلن ينجو منهما أحد .

الشعب الأردني شعب يأكل الزلط و الزلط بمعناها الحرفي، هي الحجارة الملساء التي تتواجد في مجار الأنهار ، أما معناها ألتشبيهي ، فهو أن الشعب الأردني شعب يمز على حثاريم اللبن الجميد ، التي تكون أحيانا أقسى من الزلط . والحثاريم هي بقايا زر الجميد التي تعجز اليد أو ماكثة المولينكس وشبيهاتها عن مرسها وتحويلها إلى جميد سائل ، يصلح للمناسف التي تقدم في الجاهات والصلحات العشائرة اثر الجرائم أو المشادات التي تحصل نتيجة قسوة الرؤوس و القلوب .

موقف الأردن من العراق

King saddam

الموقف الأردني يتسع لألف وخمسمائة حافلة من الوزن الثقيل، وهو موقف ثابت التسعيرة، والقوادة الحكيمة للأردن حددت سعر أدنى للمواقف وكما يأمر من قبل اسياده ينفذ وكله بثمنه ملعون ابوالشرف ليش هو موجود .

ماذا كان موقف الاردن من حرب الثمان سنوات التي أكلت الاخضر واليابس في العراق وايران ؟ اظن ان الجميع يتذكر انتهازية الملك الاردني الراحل وصبه الزيت على نار الحرب المشتعلة بين البلدين . الكل يتذكر كيف اطلق الملك حسين بن طلال قذيفة مدفع تجاه الايرانيين ايذانا منه بوقوفه مع الشقيق العربي في حربه ضد العدو الفارسي المجوسي . اتعلمون ماذا كان ثمن هذه الاطلاقة ؟ كان ثمنها مائة الف برميل من النفط العراقي المجاني للاردن يوميا , ومثلها باسعار تفضيلية . وماذا ايضا ؟ بناء ميناء العقبة وتوسعته بالاموال العراقية من اجل ان يستوعب السفن المحملة بالعتاد والاسلحة القاتلة لمد الجيش العراقي في حربه الضروس دفاعا عن البوابة الشرقية .

وماذا بعد ؟ منح الاردن مساحة من الاراضي العراقية الغنية بالفوسفات من جهة الانبار ومن يركز في الخارطة العراقية سيكتشف ذلك ومن دون عناء يذكر . وماذا ايضا ؟ تخويل الاردن وشركاته استيراد المواد المطلوبة لادامة سعير تلك الحرب بالنيابة عن العراق مقابل مبالغ هائلة كعمولات ( كوميشن) متورط فيها الملك الاردني الحالي بحسب وثائق المخابرات العراقية السابقة والتي عثر عليها العراقيون بعد سقوط نظام صدام حسين والقائمة تطول . هذا فقط ثمن اطلاقة ماكرة عبرت عن موقف انتهازي ولئيم من حكام الاردن . وحينما عوتب الملك حسين على فعلته تلك بررها بالقول ان صدام خدعه وقال له سنذهب لحضور مناورة بالسلاح الحي وطلب مني والكلام للملك حسين ان اطلق قذيفة واتضح بعد ذلك اننا كنا في الجبهة العراقية الايرانية . من يصدق ذلك , صدام يخدع الملك حسين ؟ يبدو ان السنوات التي قضاها الملك في دراسة العلوم العسكرية في ارقى الجامعات البريطانية لم تسعفه في التمييز بين المناورة بالسلاح الحي وبين التواجد في جبهة القتال! ولا ادري هل هو خلل الجامعات البريطانية العسكرية العريقة التي خرجت العظماء من امثال مونتغمري و تشرشل , أم خلل الملك الاردني الذي لم يستوعب دروس تلك الجامعات جيدا! .

ودعونا نطوي صفحة الحرب الايرانية العراقية ومآسيها وننتقل لما بعدها . اتعلمون كيف استفادة الاردن وحلب العراق من جديد ؟ لقد شجع العراق وتشجع في تأسيس ما سُميَّ بـ (الاتحاد العربي) الذي ضم بالاضافة الى الاردن والعراق , دولتين عربيتين في غاية الفقر والبؤس هما مصر بلد الكنانة واليمن السعيد بالقات . وتحت يافطة هذا الاتحاد ابرمت الاردن العديد من الاتفاقيات التجارية والاقتصادية مع العراق . ولكن السؤال الذي يطرح نفسه هو مالذي يمكن ان تصدره الاردن للعراق ؟ هل لديها النفط ؟ كلا. هل لديها صناعات ثقيلة كي تصدر للعراق فائض انتاجها ؟ كلا . اذن مالذي ستقدمه الاردن بتلك الاتفاقيات ؟ الحقيقة ووفقا لمحاضر تلك الاتفاقيات اتضح ان ظاهرها التعاون التجاري والاقتصادي وباطنها امني . اي يدفع النظام العراقي ما يسرقه من اموال شعبه للاردن مقابل خدمات امنية يقدمها النظام الاردني اليه , وايضا مقابل مواقف اعلامية وسياسية داعمة له وهذا ما يفسر وقوف الاردن مع النظام البائد في احتلاله للجارة الكويت .


وماذا حصل بعد سيناريو احتلال الكويت وهزيمة صدام وجيشه الجرار وتدمير العراق واقرار الحصار عليه ؟ هلي بيدفع كله مفتوح من تحت من فوق كله مستعمل الاردن مع الوضع الجديدمن ذلك الحصار الغاشم عبر تسهيله عمليات تهريب وبيع الاسلحة للنظام البائد وتشديده الحصار على الشعب العراقي المسكين . وكذلك تحوله اي الاردن الى الرئة التي يتنفس منها النظام البعثي البائد , واستفادته الى اقصى الحدود من برنامج النفط مقابل الغذاء وكذلك مشاركته بعمليات غسل اموال ازلام النظام , لانه ما في شرف كله ماشي فضلا عن تورط بعض اركان النظام الاردني بصفقات بيع اسلحة وصفقات مشبوهة . وتورط الكتاب والصحفيين الاردنيين بفضيحة كابونات النفط .

الأردن بعد سقوط صدام

كانت محميةالاردن التابعة لمن تابعة لة اول المحميات المستفيدة من التغيير . فقد اعطيت الامر ان تكون القاعدة الخلفية والحظيرة وتدريب قوى الجيش والشرطة العراقية الجديدة مقابل ملايين من الدولارات الامريكية عن ذلك التدريب الفاشل والاعداد البائس المهم هيك الامر , بالاضافة الى انها باتت المعبر الرئيسي من والى العراق حيث جنت وتجني المليارات كضرائب . واكثر من ذلك الاستفادة من الهجرة المليونية للعراقيين بسبب الارهاب التي ساهمت الاردن هي في تصديره الى العراق عبر أثارت ملكها الحالي لفتنة ماأسماه بـ(الهلال الشيعي) والمبني على تصورات واوهام لاصحة لها على الواقع , فكانت هذه الفتنة السبب في تشجيع مواطنها الزرقاوي وبقية الارهابيين التكفيريين على الذهاب للعراق لقتال الشيعة الروافض وذلك لمنع تأسيس الهلال الشيعي مما ادى بدوره الى الهجرة المليونية , وهروب رؤوس الاموال العراقية واستقرارها في الاردن , فضلا عن الاموال المهربة اصلا بواسطة البعثيين وازلام النظام البائد وعائلة الطاغية والذين فتحت لهم الاردن ذراعيها واحتضنتهم لاحبا بهم بل طمعا بما عندهم من الاموال من ناحية , ولإستغلالهم كورقة سياسية لأبتزاز العراق من ناحية أخرى, وهو ما تفعله اليوم برفضها تسليم المطلوبين للعدالة العراقية ومنهم ابنة صدام والتي صدرت بحقها أخيراً مذكرة اعتقال من الانتربول الدولي .

كيف قابل الاردن هجرة العراقيين اليه

قابلها بمواقف اقل ما يقال عنها لئيمة , حيث راح يتاجر بمأساة اللاجئين العراقيين , وبدلا من ان يعمل النظام الاردني على الترحيب بهم وتكريمهم والتعامل معهم وفقا للأتفاقيات الدولية وهم الذين وفروا له مليارات الدولارات , فأنه راح يعاملهم بلؤم وخسة ونذالة من خلال التضييق عليهم , والتلويح بطردهم , وعدم توفير الحماية القانونية لهم حيث يتعرض العراقيون في الاردن يوميا الى عمليات استغلال وابتزاز مستمرة من الاردنيين سواء على المستوى الشعبي او الرسمي , وبطرق مختلفة ومواقف متنوعة , وآخر تلك المواقف اللئيمة هي افشال النظام الاردني المتعمد لمؤتمر دعم اللاجئين العراقين الذي اقيم قبل ايام على اراضيه , وذلك لانه ُطلب منه ان يقوم بواجبه الانساني والاخلاقي والقومي والديني و الصخام والزفت تجاه محنة اشقاءه اللاجئين العراقيين لكنه اصر على موقفه اللئيم , ورفضه القيام بأي من تلك الواجبات بلاثمن رغم انه بُني من خيرات العراق وكرم العراقيين . وصدق من قال :

وان انت اكرمت الكريم ملكته وان انت اكرمت اللئيم تمردا
, و ولأن الشعوب على دين جحوشهم فإن الشعب و ان كان منهم من ساعد العراقيين الا ان جلهم اساء لهؤلاء المستضعفين سواء بارهابهم يوم فجرت الفنادق 2005 بأوامر ابن جلدتهم الزرقاوي و يتحينون الفرص لإيذائهم اخرها كانت مباراة تصفيات كأس العالم حين دخل في طيزهم 3 اهداف جعلتهم يقاطعةن النيسكافيه 3 × 1 و ما رافقها من تكسير لممتلكات العراقيين المقيمين... و الفلسطيني يشتغل في هكذا مناسبات مروحة يشعل فيها الطرفين و يدعي البرائة في اليوم التالي ..

الإقتصاد والتعليم

الأردن لاتملك اقتصادا ثقيلا ، عدا بيع تراب الوطن الى اسرائيل و(الفوسفات) وشوية سياحة على كمن زر بندورة ، ومع ذلك فمستوى عيش المواطن تحت هش فش غير [هش . العلم والتعليم في، والوسائل والأدوات التكنولوجية الجديدة تصلهم من بلد المنشأ ساخنة ، ومع ذلك تتزايد عندهم جرائم الشرف التي هي أسلوب جاهلي من قبل دخول الإسلام على شكل متوالية هندسية .

الجغرافيا

الأردنيون احياء حول البحر الميت وميناؤهم عقبة في طريق احيائه ، وفي كل العالم يعيش البحارة قرب البحار ، إلا الأردن فالبحارة يعيشون ويعتاشون في الرمثا درعا . يعرف المواطن الأردني ايضا بانسان الكوستر لانه يتنطنط صباح مساء من باص كوستر الى اخر للذهاب الى العمل او العودة منه ، وهو يقدم دمه وكرامته وبقايا هيبته وإنسانيته مقابل تلك القروش القليلة التي يسمونها الراتب . القادة العظام لتلك الباصات لا يتورعون عن محاولة كسر حاجز الصوت واحيانا سرعة الضوء ، مما يعرّض انسان الكوستر الى احداث وحوادث تجعل دمه مزروعا على معظم طرقات المملكة ، اما كرامته فتهدر كل يوم حينما يصرخ كنترول الحافلات بالاردن كل لحظة بالشوفير (غالبا يكون قاطع التذاكر ابن صاحب الباص): وقّف خذلك هالبريزة , والبريزة المقصودة هي انسان الكوستر شخصيا المرمي على جانب الطريق مثل جاعد القنفذ المراهق [٦].

مواضيع ذات صلة

المصادر

الجامعة العربية
The League Arab

الأردن - الإمارات العربية المتحدة - البحرين - تونس - الجزائر - جزر القمر - جيبوتي - المملكة العربية السعودية - السودان - سوريا - الصومال - العراق - عُمان - فلسطين - قطر - الكويت - لبنان - ليبيا - مصر - المغرب - موريتانيا - اليمن

Donkey دول محكومة من قبل عائلة او عشيرة
المملكة العربية السعودية | قطر | البحرين | الأمارات العربية المتحدة | عُمان | الكويت | الأردن | سوريا | المغرب
أدوات شخصية