FANDOM


Cow
قارات العالم

أوروبا قارة كانت تسمى سابقا بأوروبا العريقة وحاليا تعرف بأوروبا العجوزة من قبل الولايات المتحدة , ويرى شيخ الإسلام ابن تيمية ان المسلمون في غرناطة التي تعرف الآن باسبانيا هم اللذين اكتشفوا الدانمارك بفضل خرائط العرب ونظرياتهم في الشكل الخياري لطبقة الأوزون . بدأت أوروبا بمسيرتها الإندحارية منذ الحرب العالمية الأولى وفي مطلع القرن الواحد و العشرين أصبحت أوروبا منهكة نتيجة الحروب المستمرة و الإستعمار حيث قامت أوروبا بإنشاء الكثير من المستعمرات وعلموا سكان تلك المستعمرات كرة القدم و الكريكيت ولبس البنطلون ولكن تلك المستعمرات بدأت تطالب بالإستقلال بعد أن تخرجت من الجامعات الأوروبية . يوجد في أوروبا مايقارب 87,000 نسمة ينتمون بشكل او بآخر الى إحدى العائلات الملكية و يوجد مايقارب 564,000 صحفي ومصور منهمكين بصورة مستمرة بمراقبة أفراد العائلات الملكية . يوجد في أوروبا ليست دولة واحدة وإنما 6 دول مستقلة لاتصل حجمها مجتمعة لحجم بعض الأحياء الشعبية في القاهرة وهذه الدول وبالترتيب الحجمي التصاعدي هي : الفاتيكان , موناكو , ليختينستاين , سان مارينو , أندورا , لوكسمبورغ . تمثل أوروبا مشكلة للولايات المتحدة فالحلفاء الأوروبيين الضجرين لم يدركوا الاستقامة الأخلاقية للرئيس جورج بوش الذى كرس حياته لاستئصال الشر من العالم. قامت الولايات المتحدة في القرن الواحد و العشرين بغزو أوروبا في عملية عسكرية أثارت جدلا واسعا في الجامعة العربية وخاصة من قبل الدولتين ايران وغواتيمالا.

الخط الذي يفصل بين آسيا واوروبا تتغير عادة من جيل الى آخر تبعا لمدى إبيضاض بشرة تركيا و أرمينيا واجزاء من الامم السلافية . في الوقت الحالي حالف الحظ بعض الأحياء الشعبية من القسطنطينية في دخول اوروبا ولكن سوف لن يطلق عليها اي طالب روضة في أوروبا إسم اسطنبول . هناك أبعاد دينية وإسلاموفوبية من مخاطر انضمام تركيا المسلمة إلى الاتحاد الأوربي العلماني تصريحا والمسيحي جوهرا. كانت العلاقات الأوروبية ـ الشرق أوسطية سمناً على عسل دائماً وعلى مر التأريخ دخل في نسيجها التبادل الثقافي والعلمي والفني والفلسفي عن طريق الغزوات المتبادلة من الإسكندر المقدوني والإمبراطوريتين الرومانية والبيزنطية و الغزو الإسلامي للأندلس و الغزو الصليبي لشواطئ المتوسط الشرقية وقد أدى هذا التواصل الثقافي الى ترسيخ الصورة النمطية عن العرب والمسلمين والتي تتعمق يوماً بعد يوم في ثقافة الشعوب الأوروبية .

اهلاً بكم في وبرنامجكم تصادم الحضارات وهذا الموضوع سيحدثنا عنه ضيفنا الكتكوت الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون سيد ماكرون هل قرأت كلمتنا قبل الضربات التي تلقيتموها والتي كانت بعنوان باريس من مدينة الحضارة الى مدينة الزبالة وما هو رأيك وماذا استنبطّ منها وكيف ترى مستقبل العجوزة !! لك الكلمة ... نعم لقد قرأتها وقد ضحكت عليك وعليها وعلى مضمونها ... نعم إننا في ورطة حقيقية . ورطة عندما سمحنا بالتغلغل العشوائي دون الحد من ذلك التوغل ودون وضع الضوابط الاولية والاساسية له . اننا لم نقرأ المستقبل ولم نعي النتيجة الحتمية من تلك العشوائية . وللأسف الشديد لقد وصلنا بغبائنا وعدم قدرتنا على قراءة وإستيعاب القادم والآيدلوجية الصلبة التي يحملها الى طريق اللاعودة . طريق الذي لا يمكننا ان نتفاداه او نتحاشاه او نتجنبه ، فلم يبقى أمامنا غير السير فيه وبه وكل ماعليه الى النتيجة الحتمية وهي صراع الفكريّن والآيدولوجيتين النقيضتين وبالتالي إنتظار الظافر منهما .

الحكومات الاوروبية متشكلة من نتاج انتخابي هش . فمعضم الحكومات متكونة من احزاب إئتلافية مبنية على التناقض والدولار ولا يفصل بين وقت البقاء والتماسك وبين الإنفصال او السقوط إلأ شعرة واحدة وياريت لو كانت شعرة معاوية على الاقل هي كانت قوية , فمعظم الحكومات تتخللها الهشاشة والعجز الاقتصادي والمشاكل الاجتماعية وحتى الاخلاقية إن صحت التسمية بالإضافة الى المشاكل الخارجية واعظمها البلاوي الجديدة في العقود الاخيرة والتي اضحت كسوسة الخشب .

لقد وقعنا في اخطاء تاريخية عظيمة والثمن سيكون في النهاية النهاية . لا زلنا نمتلك بعض المقومات للدفاع عن انفسنا هنا وهناك ولكن ماذا لو ازدادت اللطمة ووصلت الى دول اكثر ضعفاً وهشاشة منا وفي كل المجالات مثل بولندا او هنغاريا او بلغاريا او اليونان او اسبانيا وغيرها من الدول المائلة لسقوط أصلاً . انها سوف لا تتحمل اكثر من لطمة واحدة وفي الثانية سيتم رفع الرايات . الموضوع ليس بغريب او ببعيد فلا تملك اغلب الدول العجوزة مقومات هذه الحرب الجديدة حرب الواقفين في الدور لشراء الخبز ويقوم احدهم بتفجير نفسه داخل الفرن . انها حرب لم ندرك محتواها ولم نقرأ عنها او حتى نتحضر لها . ادركنا وقرأنا عن صِدام الحضارات ولكننا لم نتوقع ان يكون مركز ذلك الصِدام داخل بيوتنا ومحلاتنا واسواقنا ومطاراتنا ومتروهاتُنا .

بسبب هشاشة تلك الحكومات وتشكيلاتها ومكوناتها النحيفة بالإضافة الى الدستور والقوانين العجوز فلا مفر إلا العودة الى حكومات وطنية ترفع وتعيد حس المواطنة والدولة والشعب والعائلة الاطفال والمستقبل الى الواجه من جديد . حكومات دكتاتورية يحكمها شخص قوي يمكن له ان يلغي او يُقرر او يُعدّل الدستور والقوانين وله صلاحيات قائد ثوري كما طالب آية الله خامئني في إختيار خليفته يأمر وينهي ليس على غرار الدكتاتوريات العربية للتنكيل بالمواطن بل دكتاتور لحماية الشعب والبلد والطفل من الهشاشة ومهزلة الاحزاب المتنقلة الى هذا الطرف او ذلك بعد كل لدغة او عضة . دكتاتور قادر على وضع دساتير وقوانين جديدة لا تأبى العلاقات الاوروبية بقطر او السعودية او إيران او غيرها من الدول التي تنتج السوس . دكتاتور يبدأ من المرحلة الجديدة والنقطة التي وصلوا اليها ويبدأ في معالجة السوسة قبل ان تستفحل وتصل الى دماغ كل اوروبي . إذا كُنتَ تعيش في غابة وترغب في الخروج من الدار فيجب عليك غلق الابواب وإذا لم تفعل فلا عليك أن تُعاتب إن دخلت الارانب والغزلان وسرقوا طعامك او لعبوا بمحتوياتك . جاء وقت غلق الحدود الاوروبية من جديد بعد ان دخل الهواء النقي بما فيهِ الكفاية .

يجب ان تتحد القارة أمام التحديات الحديثة وان تمتلك كل دولة دكتاتور قوي وقادر على التفاعل السريع مع الوضع الجديد وله الصلاحيات الكاملة في الإلغاء والابعاد والطرد وإتخاذ اي قرار يضر بمصلحة الشعب خلال دقائق معدودة وليس كما يحص في البرطمان البريطاني المضحك , ثوري يحافظ على البلد والشعب والمستقبل وفي كل الإتجاهات . اقتصادية كانت أم اجتماعية او أمنية وحتى اخلاقية . ثوري يُرجع للإنسان الغربي البعض من العقائدية والمبادىء وحس المواطنة والعائلة والمستقبل . قائد يحد من الفقر المتنامي في العجوز وذلك بإيقاف تعاظم النهب الرأسمالي الفارغ ثوري يُغربل الحنطة ويَفصل عنها الزيوان او يطحن الزيوان مع الحنطة لِخَبز العجينة ومن ثم يأكل منها الجميع بدون حرام او حلال . مغوار يضع فصيل التعايش السلمي في محله ، اي ان لا يكون على حساب اهل الدار وقوانينه وحياته وما وصل اليه من الرُقي وأن يتم الحفاظ على النقطة التي وصلت الإنسانية وحضارتها اليه لا العودة للحجر القديم . كذلك يجب على القارة وحكوماتها في إعادة النظر في سياساتهم الخارجية ومساعدة الشعوب الفقيرة والمضطهدة وهي في ديارها وأن لا تكون العلاقات مرتبطة بالملك او الرئيس بل بشعوب تلك الدول وان لا تكون تلك العلاقات على حساب ودم الإنسان الفقير . لا يمكن للشعوب المتأخرة ان تتطور دون العودة لنقطة الصفر

الإسلام في أوروباEdit

Islam europe

يطلع علينا بعض الدعاة ، من يوم لآخر ، بتصورات جديدة يسوقونها أمام اليتامى والبؤساء والمساكين وأبناء السبيل ، ممن تقطعت بهم السبل أمام شاشات البترودولار . وآخر مستجداتهم التي يروونها ويخدعون بها الرأي العام ، في هذه الأيام ، أن الإسلام هو واحد من أسرع الأديان انتشاراً في العالم ، وهو الدين الذي يستحوذ على قلوب وأفئدة الملايين من الهواة الجدد يومياً. وأنه بعد غزوتي نيويورك وواشنطون جرى إقبال شديد ، ولا مثيل ، على دراسة الدين الإسلامي والدخول فيه أفواجاً وأفواج . وإذا استمر الحال على ما هو عليه ، بمشيئة الله تعالى ونصره ، فإن أوروبا ستتحول إلى قارة مسلمة في غضون المائة عام القادمة . ولا أجد تفسيراً لهذا الفرح والشعور بالخيلاء ، سوى حب هؤلاء الناس لمآسي والنكبات ، والتشفي بالناس ، وإلحاق الأذى بهم بأية طريقة . وطبعاً لا يوجد هناك إحصاءات ودراسات متخصصة ودقيقة تدعم هذا الكلام على الإطلاق وإنه كالعادة محض كلام فارغ وهراء ، وإطلاق له على عواهنه، ودون أية مسؤولية أو حساب.

من خلال متابعة شخصية وأرقام إحصائية ، فإن البوذية ، نعم البوذية ، وليس سواها هي ما تستهوي الكثير من الأوروبيين الراغبين في التحول لديانات أخرى نظراً لما في تعاليمها من هدوء وطمأنينة وتبصر واستقرار وسلام تبعثه في نفس الإنسان. في الوقت نفسه إنه لمن المستحيل أن تتغير الهوية الثقافية والفكرية والعقل الجمعي العام للأمم والشعوب بهذه البساطة والسهولة وتلك السرعة وترمي تراثها وتاريخها في القمامات وكما يتخيلها هؤلاء. كما أنه في كل الأمم والشعوب هناك محافظون وليبراليون ولا دينيون وملحدون ، وستكون هناك مقاومة عنيفة لمحاولة فرض أية أيديولوجيات أو تغيير للبنيوية الفكرية للناس . وللتذكير فإن تلك الشعوب الحية والمتنورة ليست مجرد قطعان مستسلمة تساق بعصا واحدة ، ولا تمشي معها ثقافة السيف وقطع الرقاب. كما أن تقبل أية أيديولوجيات جديدة يحتاج إلى عملية معقدة جداً من الترغيب المصحوب بالاقتناع الطوعي ، لذا فأن تلك النظرة التوتاليتارية تنطوي على كثير من سوء التقدير والمبالغة والتهيؤات التي تفتقر للواقعية والعقلانية .

أوروبا لا تدرك خطر السلفية والإسلام السياسى على هويتها الثقافية واختياراتها العلمانية وتركيبتها السكانية، أنها تحلق بملائكية فى عالم الخيال، وتظن أنها تستطيع ترويض هؤلاء الضباع وتحويلهم إلى عصافير كناريا!، أن ما يغلى تحت السطح أخطر بكثير من الظاهر و قمة جبل الجليد الأوروبى العلمانى يخفى فى القاع كهوف الفاشية الدينية المتخلفة، التى صارت شقوقها ومخابئها حضانات إرهاب لأكثر الأفكار رداءة فى العصر الحديث، هل يتصور أحد أن هناك فى فرنسا زوجاً يضرب زوجته لأنها تستخدم الكاميرا أو تشاهد التليفزيون، وكأننا نعيش فى كهوف التكفير والهجرة أو تنظيم الشوقيين؟!، هل يتخيل أحد أن زوجاً فرنسياً يمنع زوجته من الذهاب للجامع حتى لا تفتن الرجال ويضع ملابسها القديمة فى سلة المهملات ويحرق كل ماضيها؟، أما حكايتها مع طارق رمضان، حفيد حسن البنا، فيشيب لهولها الولدان، اغتصاب مقنن وشرعى تحت اسم الدين والجهاد!،

دروس كثيرة نرجو أن تستوعبها أوروبا النائمة فى العسل، والتى ستربى لحيتها وتقصر جلبابها إجباراً لا اختياراً عما قريب إذا لم تنتبه إلى تلك الكارثة التى تنمو فى أحشائها، وستلد قريباً مسخاً ينتمى إلى العصور الوسطى وزمن ما قبل الحداثة، بل ما قبل اكتشاف النار!! . السلفيون يزرعون فى الأوروبى بذرة الكراهية وشيطنة الآخر حتى يفقد الشخص مغسول الدماغ إمكانية التواصل معه حتى بعد الإفراج العقلى . أوروبا ستستيقظ بعد عشرين سنة على طالبان، ولكنها بعيون زرقاء وشعر أشقر.

جدول التأريخ الحربي للفرق الأوروبيةEdit

الفريق نقاط حرب فوز خسارة تعادل له من الأهداف عليه من الأهداف الترتيب
Flag of the United Kingdom المملكة المتحدة 123513282302311
Flag of France فرنسا 9178911542
Flag of Portugal البرتغال 8167921443
Flag of Spain إسبانيا 6228142894
Flag of Austria النمسا 562314135
Flag of the Netherlands هولندا 21001015186
Flag of Germany ألمانيا 030301217


       
أوروبا
المانيا ~ إسبانيا ~ بريطانيا ~ الدانمارك ~ بلجيكا ~ فرنسا ~ اليونان ~ ايطاليا ~ السويد ~ روسيا ~ اوكرانيا ~ رومانيا ~ بلغاريا ~ التشيك ~ النمسا ~ سويسرا ~ البانيا ~ هولندا ~ الفاتيكان ~ البرتغال ~ سان مارينو ~ صربيا ~ البوسنة والهرسك ~ الجبل الأسود ~ مالطا