FANDOM


Hitler1

أدولف هتلر (بالألمانية: Adolf Hitler)‏ (20 أبريل 1889 - 30 أبريل 1945) ربما يكون أعظم شخصية تم تخليدها في تاريخ العالم إلى الأبد إذ لا يمكن للتاريخ أن يُدرس دون ذكر اسم هتلر . هو سوبرمان تنبأ به فريدريك نيتشه ، وهو المسيح الذي استطاع بنصف شنب تطهير العالم الحر من أكبر سبب طفيلي لتراكم الديون بسبب الربا على كوكب الأرض . لم يغزو أراضي العرب والمسلمين لكنه كان السبب في دعم اكبر مشروع لإنشاء دولة صهيونية في فلسطين . كان واحدا من أكثر الذين أسيئ فهمهم من مصادر إلهام القرن العشرين , عبقري أنقذ ألمانيا من الكساد العظيم ، و هو أيضا بطل بلا منازع في فن الخطابة الذي يعلق الحمير من العرب على مقاطع الفيديو تبعه في اليوتيوب وكأنه شجاع وقائد فذ وعبقري كان يريد مصلحة العرب والمسلمين وإنصافهم من ظالميهم المستعمرين الانجليز والفرنسيين. 卐 إذا بدكم تشكلو جيش او كتيبة نازيين عرب انا محمد ابو زيد جاهز عمري 17 من الاردن .

من بين اختراعاته كان سيارات فولكس واجن والشاورما التركية . كان هتلر الطفل المعجزة الذي حضر أكاديمية فيينا للفنون الجميلة وهو بعمر الخمس سنوات ولكن للأسف طرد لأن الإداريين في الأكاديمية من اليهود سخروا من تصاميمه الفنية ونصحوه بالتوجه نحو الغناء. تشكل بعد هذه الحادثة في دماغ هتلر فكرة ان اليهود كانوا بلطجية الأموال حيث جعلوا دولا كاملة تترنح تحت عبئ قروض منحها لهم اليهود من أموال لم تكن أموالهم من الأساس بل تراكمات من اموال الربا منذ تواجدهم في يثرب بعد مغادرتهم القاهرة مع شارلتون هيستون في فيلم الوصايا العشر .

بدأ المغني الشاب أدولف صعوده إلى الشهرة والثروة بجولة فنية عبر ألمانيا مع فرقته الغنائية ربع شارب للروك والرول حيث فاز في مسابقة الروك في ميونيخ عام 1923 على منافسه غوستاف فون كاهر أمام جمهور من 3000 . وصف أسلوب هتلر في الغناء من قبل النقاد بأنه Fresh وقد حملت أغنية تخيل ، التي سرقها جون لينون في وقت لاحق ، رسالة ملهمة تردد معاناة الشعب الألماني في مرحلة هزيمتهم في الحرب العالمية الأولى

الإنجليزية
لغة أهل الجنة
Imagine there's no Russians
No blacks and Gypsies too
No left-leaning homos
And not a single Jew
Imagine all the people
Look and act the sa-a-ame
Imagine there's no countries
Other than our Reich
No one else to vote for
Just say the Fuhrer's right
Imagine all the people
Never arguing a-ga-a-in
تخيل ليس هناك روس

لا عنترة بن شداد ولا الشعر الغجري المجنون
و لا لوطي يساري
ولا يهودي واحد
تخيل كل الناس
يبدون ويتصرفون مثل سا-a-آمي
تخيل ليس هناك دولة
ما عدا الرايخ
لا منافس آخر في الإنتخابات

فقط أبصم الفوهرر السنيور على حق
تخيل كل الناس
لا يتجادلون أبدا a-a-a-إن.

Hitler jew

بدأ هتلر صعوده إلى السلطة في ألمانيا مع إطار سليم إيديولوجيا : كل من أعرب عن وجهات نظر مخالفة له ولحزبه تمت دعوتهم إلى شقة أدولف شبه المنعزلة لإجراء نقاش حيوي . كان أدولف منوم مغناطيسي ممتاز واستخدم هذه المهارة لتغيير أفكار خصومه .إن لم ينجح ذلك ، فإنه كان يحاول فتح جماجمهم : اللعنة انها فارغة. وكان أسلوب العمل هذا فعالا عادة في إخماد المعارضة.ألقى أدولف هتلر اللوم على اليهود غير النظيفين بالتسبب في كل العلل في ألمانيا . وبما أن اليهود نادرا ما اُضطهدوا طوال التاريخ وكانوا محبوبين من جميع الملل والطوائف الأخرى، كان هذا شيئا جديدا نسبيا لهم. ومع ذلك، كان العم أدولف أيضا إنساني النزعة وحاول منحهم أماكن معيشة جديدة في أماكن خاصة مثل داكاو (بالألمانية : KZ Dachau ) لكي يكون اليهود في أمان من الملاعين العنصريين في ألمانيا .

احتفل هتلر وحزبه القومي الاشتراكي أو النازي بفوزهما الضخم في انتخابات البلاد 1938 بإحتفالات ضخمة في الشوارع يعرف باسم كريستالناشت او ليلة البلور او ليلة الكريستال وكان أصحاب المحلات اليهودية وأصحاب الأعمال اليهود هم المدعوون الرئيسيون لتلك الإحتفالات . شعر اليهود بخيبة أمل قليلا عندما لم يحصلوا على بلورات جميلة مرصعة بالجواهر كما وعدوا في كروت الدعوات . أصيب أدولف هتلر بخيبة أمل كبيرة لأن الأوباش الألمان حطموا الكثير من المحلات التجارية اليهودية التي كان عليها تأمين ، مما دفع قطاع التأمين الألماني إلى الإفلاس لأنه على الرغم من كل العيوب التي تجاهلها هتلر عن اليهود ، كان لليهود خصلة مهمة عبر التأريخ ألا وهو الشعور بحماية أموالهم وممتلكاتهم من خلال التأمين.

أدرك العم أدولف هتلر أن اليهود يحتاجون إلى الإقلاع عن الكسل والعيش على أموال الربا فقام بدعوة اليهود بشكل جماعي الى رحلة قطار مجانية إلى المناطق النادرة الخلابة من ألمانيا وبولندا وعدد قليل من البلدان الأخرى لتحسين لياقتهم البدنية في معسكرات للكشافة في العطلة الصيفية . قوبلت هذه الدعوة بترحيب على نطاق واسع من قبل اليهود وأقتنع أولئك الذين أبدوا بعض الترددات برفق من قبل مساعدي هتلر بالتذكير بمساوئ تجمع الكوليسترول في شرايين الدم نتيجة للكسل المزمن .

كان ينظر إلى اليهود من قبل الكثيرين في أوروبا في ذلك الوقت على نظافتهم الشخصية المشكوك فيها. لذلك عند وصولهم الى معسكرات العطلة الصيفية كان في استقبالهم حمامات كبيرة تتمتع بدوش للاسترخاء ومساج اختياري. النقص في الزيوت الأساسية في زمن الحرب خلق على المضيفين الألمان مشكلة. كيف يمكن خلق جو رومانسي من خلال إستخدام الزيوت المعطرة لتزبيط المزاج أثناء التواجد في البانيو . وجد الألمان نوعا جديدا من العطور الاصطناعية المعروفة باسم زيكلون - ب (Zyklon B) . تم نقل هذا المركب إلى الحمامات التي تقلل من النفايات وتزود الجميع بنفس الرائحة المعطرة. لوحظ من قبل بعض الحاضرين أنه في بعض الأحيان كان بعض اليهود يعانون من رد فعل تحسسي لزيكلون-B. وهذا ينطوي على الهلوسة البصرية والسمعية , قام الكيميائيون الألمان بحل هذه المشكلة بتغيير التركيبة الكيميائية بشكل طفيف بحيث كان لكل ضيوفهم التجربة الإيجابية من الهلوسة والكيف بنفس القدر. إستنادا الى معلومات غير ذات صلة ، هذا الرجل هو السبب في 33٪ من مشاكل العالم ، واليهود 33٪ أيضا ، لذلك هذا الرجل كان الحل لـ 33٪ من مشاكل العالم ! .

في عام 1944 قامت قوات الحلفاء بغزو الألمان في فرنسا ثم إندفعوا إلى الأمام في ألمانيا ، وفي عام 1945 احتل السوفييت برلين ، وكانوا يتطلعون إلى الرايخستاغ. لم تكن الأمور تبدو جيدة بالنسبة لهتلر. تقول الأسطورة أن هتلر قرر أنه كان يفضل أن يموت متزوجا من يموت أعزباً ، لذلك تزوج بنت عمه إيفا براون ثم انتحر . الواقع، من ملفات رفعت السرية عنها من قبل مكتب التحقيقات الفيدرالي فان هتلر هرب من ألمانيا التي مزقتها الحرب وعاش حياة سلمية في جبال الأنديز، الأرجنتين . في نهاية المطاف إنتشر الروس و الأمريكان والبريطانيون في برلين وسجل ذلك العام اعلى معدلات الولادة للنساء الألمانيات بسبب حوادث الإغتصاب الذي قام بها كل جندي كان على قيد الحياة ضمن دائرة قطرها 50 ميلا .